آخر تحديث: 20 / 4 / 2024م - 3:27 م

الشاعر زكي السالم: الكتابة في رمضان تتلبسها «روحانية الشهر»

جهات الإخبارية حوار: نوال الجارودي - القطيف

أكد الشاعر زكي السالم أن شهر رمضان المبارك محبب وقريب للنفس، وأن الكتابة فيه لا تختلف عن بقية الشهور، ربما تتلبسها روحانية الشهر فتعلو باتجاهه، موضحًا في حواره مع صحيفة ”جهات الإخبارية“ أن موضوعاتها وأهدافها وكثرتها وقلتها كبقية الشهور، وإلى نص الحوار:

ماذا يعني لك شهر رمضان؟

رمضان كله خير وإشراقات ورحمات، فهو محبب وقريب للنفس مما يبثه فيها من أربحية وفائض تجلٍ.

زكي السالم

كيف كانت طفولتك في رمضان؟

هناك ذكريات ما تزال محفورة تشكل هوية لمراحل لاحقة كلها عبق وفيوضات من المحاولات الأولى للصيام، فاشلها وناجحها، خاصة أن رمضان في صغري كان صيفيًا حارًا.

بماذا تصف الكتابة في شهر رمضان؟

بالنسبة لي لا تختلف الكتابة عن بقية الشهور، ربما تتلبسها روحانية الشهر فتعلو باتجاهه، ولكن موضوعاتها وأهدافها وكثرتها وقلتها كبقية الشهور.

وما هي أفضل ذكرى تحملها عن شهر رمضان؟

رمضان كله جمال، وهو بذاته ذكرى جميلة، على المستوى الوظيفي جاءتني ترقية هامة جدًا بالعمل كنت أنتظرها طويلا في الشهر الكريم.

هل هناك شخص تتذكره كلما حل الشهر الفضيل؟

والدتي رحمها الله، فما زال عالقًا حنوّها الكبير علينا واهتمامها بأدق تفاصيلنا وخاصة بالشهر الكريم.

هل ترى اختلافا في رمضان اليوم عن رمضان سابقا؟

بصفتي ابن قرية، أرى أن رمضان سابقًا مختلفًا كثيرًا عن الآن من ناحية العلاقات والتعاون والتواد بين المجتمع بدءًا من قمة التواصل، ووصولًا لسفح تبادل أطباق الإفطار.

زكي السالم

هل تختلف نشاطاتك في شهر رمضان عن باقي الشهور؟

تقريبًا لا، عدا مداومتي الليلة لحضور جلسة مع أصدقاء مقربين تجمعنا كل ليلة، وانكبابًا أكثر على عشقي الأول، الكتب.

ما هي عاداتك في الشهر الفضيل؟

ليس من عادات خاصة وإنما رياضتي النهارية أقلبها ليلًا قبل السحور وإقبال أكثر على قراءة القرآن وتفسيره والتعمق في علومه.

وما هي وجبتك المفضلة على مائدة الإفطار؟

السمبوسة والسلطة.

هل سبق وأعددت أطباقًا رمضانية؟

مع الأسف لا، ولست طباخًا جيدًا، مع أني عشتُ حياةَ العزوبية هنا بالدمام قبل التحاق أهلي بي.

هل تحفظ أهزوجةً عن رمضان أو العيد؟

لا، عدا مطلع ”رمضان جانا وافرحنا به بعد غيابه أهلا رمضان“.

هل تلبي دعوات الإفطار أو السحور خلال الشهر الفضيل؟

نعم ”ومستعد لتلبية الدعوات المستقبلية“، وإن كنتُ أفضل إفطار وسحور البيت.

شيء تود من أبنائك الحفاظ عليه من قيم وعادات الشهر الكريم؟

القرآن ثم القرآن قراءةً وتعمقًا، ثم صلة الرحم.

شيء تتمنى تغييره من عادات رمضان السلبية في المجتمع؟

الإفراط في كمية وتنوع الفطور، شخصيًا أوصي زوجتي بألا تزيد مائدتنا عن ثلاثة أصناف، وليس لدي اشتراطات، ما يُطبخ آكله، وإن لم يعجبني صنف انتقلت لغيره.

في بطاقتي معايدة واحدة لشخصٍ عزيز عليك وأخرى للمجتمع ماذا ستكتب؟

لوالدي حفظه الله: بأن يبقى تاجًا على رؤوسنا ودعواتِ خير تنير طريقنا، وللمجتمع: بأن تدوم الألفة والمودة بينه.

هل كتبت شعرا في شهر رمضان الكريم؟

نعم ولكن منذ مدة طويلة.

هل لديك جديد قادم في الساحة الشعرية والأدبية؟

بإذن الله مشروع يوميات جديدة في أدب الرحلات.