آخر تحديث: 14 / 6 / 2024م - 6:50 م

لحظات السعادة تتحول إلى حزن.. الموت يخطف معلمة بين طالباتها بالهفوف

جهات الإخبارية زهير الغزال - الأحساء

كانت سعيدة، تصافح زميلاتها في المدرسة، وتوزع الحلوى على الطالبات أثناء الاحتفال ب ”يوم العلم السعودي“، وفجأة جاءها الموت.

وأثناء أداء عملها، يوم أمس الأحد، في بداية دوام الفصل الدراسي الثالث، انتقلت ”سعاد بنت محمد بن حسين الفهيد“، من منسوبي الابتدائية 37 بمدينة الهفوف التابعة لمحافظة الأحساء، والتي كانت منتدبة بالثانوية السادسة بالهفوف سابقًا، إلى رحمة الله.

كانت الفقيدة إحدى النماذج المشرفة في العملية التعليمة بالأحساء وكانت من الحريصات على أداء عملها من أجل تقديم الرسالة السامية في إعداد أجيال صالحة من الطالبات.