آخر تحديث: 21 / 7 / 2024م - 6:06 م

عن المشي أتحدث

يوسف أحمد الحسن *

قبل أكثر من عقد من الزمان كنت إذا مشيت للرياضة قريبا من حارتنا يتوقف من سكانها عدد ممن يمر بي عارضا علي إيصالي بسيارته ظانا بأن سيارتي عطلانة مثلا، لكن الوضع تغير هذه الأيام في بلادنا حيث انتشرت ثقافة المشي والرياضة بين مختلف فئات المجتمع ذكورا وإناثا. وعندما أكون خارج البيت حتى في وقت متأخر لسبب أو لآخر فإنني أجد على مضامير المشي من يمشي وهو أمر إيجابي يدل على تنامي الوعي الصحي لدى فئات المجتمع.

فهذا النوع من الرياضة المجانية والتي قد تعتبر أكثر الرياضات شعبية في العالم حسب موقع snowbrains.com الذي يضيف بأن الشخص الذي يمشي 7500 خطوة في اليوم وهو معدل عام ومعقول للمشي يكون مجموع ما قطعه من خطوات طوال حياته خمس مرات حول الكرة الأرضية بحسابها من خط الاستواء إذا ما امتد عمره إلى 80 عاما.

أما موقع https://www.myshortlister.com/insights/walking-statistics فيقول بأن معدل مشي الإنسان مرتبط بوظيفته حيث حدد بأن جرسون المطاعم يمشي ما معدله 23 الف خطوة في اليوم، بينما تمشي الممرضات 16 الف خطوة، بينما يمشى عمال محلات التجزئة نحو 15 الف خطوة.

ولعل من أغرب الدراسات التي قرأتها «https://www.health.harvard.edu» هي أن مشي 15 دقيقة في اليوم يقلل من الرغبة الشديدة في السكر والشوكولاتة خاصة في المواقف المجهدة، وأن للمشي أربع فوائد أخرى هي: مساهمته في التخفيض إلى النصف من تأثير الجينات على زيادة الوزن، والتقليل من خطر تطور سرطان الثدي، والتخفيف من ألم المفاضل بل قد يمنعها وذلك بتقوية العضلات المحيطة بالعظام، وأخيرا تقوية جهاز المناعة خاصة ضد أمراض البرد.

- كل الأفكار العظيمة تولد أثناء المشي. فريدريك نيتشه

- لقد اكتشفت أن الطريقة الوحيدة التي تجعلك نحيفاً هي المشي مع أشخاص سمينين. رودني دانجرفيلد