آخر تحديث: 20 / 7 / 2024م - 12:42 م

اشْتَقْتُ لِصَوْتِكَ يَا أَبِي

ناجي وهب الفرج *

اشْتَقْتُ لِصَوْتِكَ يَا أَبِي

اسْتَتَرَّ
زَمَانٌ بِكُنْهٍ كَانَ يُخْفِيْهِ وَتَكَشَفَتْ لَنَا مَا حَلَّ بِوَادِيْهِ

وَبَانَتْ 
لَنَا بَعْدَ غِيَابِهِ مَا كُنَّا نَخْشَاهُ مِنْ طَوَالِعِ الأيَّامِ وَمَا سَوْفَ تُبْدِيْهِ

نَبْرَّةُ
صَوْتهِ مِلْؤُهَا حَيَاةٌ يُبَدِّدُ مَا اعْتَرَانَا مِنْ هَمٍ أَنْهَكَ صَالِيْهِ

قَدْ
أضْحَى ظَهْرُنَا مَكْشُوْفًا وبَانَ عَلَيْنَا انْكِسَارٌ بَعْدَ عَالِيْهِ

مُكْتَنَزُ
صَبْرٍ وخُبْرَاتٍ وبُعْدُ رُؤْى كُنْتَ حَرِيًّا بَمَا كُنْتَ تَحْوِيْهِ

نَادَيْتكَ 
أَبِي مِنْ خِلَالِ حُجُبٍ ودَلَعِ صَغِيْرٍ كُنْتَ تَحْمِيْهِ وتَؤْوِيْهِ

فَأَنْتَ 
الْمُعْطِي والرَّؤُومُ بِلَا مِنَّةٍ مِنْكَ لِيَافِعٍ كُنْتَ تُدَارِيْهِ وَتَفْدِيْهِ

قَدْ
كُنْتَ مَفْزَعًا فِي مُلِمَّاتِ غَوَائِلٍ صَعُبَتْ وبَعُدَتْ عَنْ رَأيِ رَائِيْهِ

مَا
احْتَوَاكَ قَبْرٌ لَسْتُ مُصَدِّقَهُ ويَنْتَابُنِي شُعُوْرٌ أنَّكَ لَا مُحَالَ نَائِيْهِ

يُؤْنِسُكَ 
فِيْهِ عَلِيٌّ الْذي كُنْتَ تَعْشِقُهُ وتَفْدِيْهِ بِحُبٍّ أنْتَ بَانِيْهِ

أَبِي 
اسْتَوْدَعْتُكَ اللهَ الْتي لَا تَخِيْبُ وَدَائِعَهُ حِيْنَ تَرْجَاهُ وَتَدْعِيْهِ

يَعَزُّ
واللهِ ِعَلَيَّ مُفَارَقَتُكَ لَكَنْ لَا بُدَّ مِنْ يَوْمٍ أَنْتَ وَنَحْنُ نَلْتَقِي فِيْهِ

شَخَصْتُكَ 
بارًا بِأبِيْكَ رَؤُوفًا مُجِدًّا فِي عِنَايَتِهِ مُسْتَمْسِكًا بِهِ تَرْعَاهُ وَتُعْطِيْهِ

تَعْلُوْكَ 
هِمَّةٌ لَا حَدَّ لَهَا تَتَدَفْقُ مِنْ عَزْمٍ وطِيْبِ نَبَاتٍ كُنْتَ تَرْوِيْهِ

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
Fadi Quest
[ واحة القطيف ]: 28 / 3 / 2022م - 1:55 م


.. وللهِ دَرُّكَ أَيها العَظيم...
نَبّهتَ فيّ جُرحاً أَضحَاني سَقيم..

وَكيف سَأعيشُ بَعدَك يَا أَبتاه.. يَتيم؟!!
وَكأنهُ يوم أمس كنت بيننا بصوتٍ جَهوري نَظيم..

مَسيرةُ حَياة وَما أَسرعها خَطَفت قَلبي وَفُؤادِي مِن الصّميم..
"الأّبُو يَا نَاس خَيمة.." آه يا حَسرتي.. وش قِيمَتها الدُنيا بِلا إياكّ الحِين؟!!..
أَلا يَا ليتَ كَان يَومي قَبلَ يومِك لأوصيتك وكُلُ وِلدي: "لا تهملوا عليّ دمع العين..
أكملوا المسير.. وسنلتقي ولو بعد حين.."

"أَبوي خذني وياك.. آه.. يا بوي" ..لك العتبى يا رب.. برحمتك بجزيل ثوابك ارفعه عندك في أعلى عليين..
وجميع المؤمنين والمؤمنات أجمعين..
والمسلمين والمسلمات.. اللهم آمين
نائب رئيس مجلس إدارة جمعية العوامية الخيرية للخدمات الاجتماعية