آخر تحديث: 23 / 5 / 2024م - 11:52 ص

علم من أعلام هجر سماحة الحجة الشيخ علي الدهنين حفظه الله ورعاه

زاهر العبدالله *

الشيخ علي الدهنينبالنظر للجانب المشرق في شخصيته والعصمة لأهلها.

الشيخ العالم الفقيه المشهد له بالاجتهاد علي الدهنين حفظه الله ورعاه ثقة المراجع وعينهم الناظرة امتاز الشيخ حفظه الله بعدة خصال:

1 - أنه تربى على أيدي أساتذة كبار وفحول العلم والمعرفة في الحوزة العلمية في النجف الأشرف أمثال زعيم الطائفة السيد أبو القاسم الخوئي والسيد عبد الصاحب الحكيم والشيخ مرتضى البروجوردي قدس الله أسرارهم وغيرهم.

2 - مارس الخطابة منذ نزوله من النجف الأشرف وكان مجلسه عامر بالحضور الكثيف جداً جداً حتى كانت الحسينيات لا تكفي مجلسه فبدأت المجالس الحسينية تعقد في الشوارع كما حصل في القارة وغيرها من البلدات.

3 - يدرس البحث الخارج لسنوات عديدة ربى فيها علماء وأجاز بعضهم وحريص على دعم أهل الفضل والتميز منهم ومن أبرز تلاميذه:

الشيخ حيدر السندي والشيخ حسن الهودار والشيخ عبد الرؤوف القروش وغيرهم العشرات ولا زال الدرس والتدريس نهجه وتعليمه ومسيرته عنده قدرة هائلة في حفظ المسائل الشرعية لمختلف المراجع المتصدين ويرجع له في عويصات المسائل وأصعبها.

4 - من سجاياه التواضع الشديد وحسن السيرة وجمال الأخلاق وغزارة العلم وحب العلم وتشجيع العلماء وحثهم وتوجيه الشباب وحثهم على التعمق أمور دينهم واخذ ذلك من منابعها الأصيلة.

5 - يجل أهل الفضل من العلماء ويحترمهم ويعرف حجمه أمام مراجع الطائفة فلا يتعدى قولهم ولا ينقص قدرهم مشغول وقته بما ينفعه، يعشق السائل ويحب المستفهم وقرة عينه الإشكال ورفع الشبهة عن المؤمنين.

6 - رجل غيور جداً جداً على دينه تقي ورع يكره السمعة والمدح والثناء عليه أمامه طويل همه بشره في وجهه وحزنه في قلبه.

7 - قوي في الحق ساطع الحجة بليغ البيان جميل المعاشرة حليم هو في الزلزال وقور وفي المصائب صبور القريب منه من يُحب العلم والتعلم والمحصل الجاد لا يميّز أحد على أحد.

له تقريرات متينة ورصينة على أهم الكتب الأصولية والفقهية.

8 - عالي في أخلاقه حليم على جهل المتعلم لا يمل من السؤال راحته في القراءة والمطالعة والبحث في المطالب العلمية لم يدعي لنفسه مقام علمي ولم ينتصر لذاته على منبر، خادم وفي للإمام الحسين ودائم الشكر لله رغم كل المحن من هموم وأمراض وعظيم مسؤوليات على عاتقه.

هذا قليل مما أعرفه عن هذا العالم الجليل حفظه الله ورعاه من مزالق الفتن.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
زاهر حسين العبدالله
[ الأحساء ]: 29 / 10 / 2021م - 11:17 ص
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته صحيفة جهينة صار اشتباه المفروض اكتب ( الشيخ مرتضى البروجوردي) وكتبت ( السيد مرتضى البروجردي) ارجوا تبديل (السيد) إلى ( السيد)