آخر تحديث: 22 / 7 / 2024م - 5:41 م

استشاري: خطر «الكرات المغناطيسية» يصل للموت.. و 4 خطوات للوقاية

جهات الإخبارية زهير الغزال - الأحساء

حذر الدكتور محمد أنس الشوا، استشاري جراحة الأطفال والخدج وحديثي الولادة، من مخاطر ”الكرات المغناطيسية“ التي انتشرت كلعبة بين الأطفال، خاصة مع اقتراب عيد الأضحى المبارك.

وأوضح الشوا أن هذه الكرات، المصنوعة من مادة ”النيوديميوم“ المغناطيسية القوية، قد تسبب أضرارًا جسيمة عند ابتلاعها، تصل إلى حد الوفاة.

أشار الشوا إلى أن هذه الكرات، بألوانها الجذابة وأحجامها الصغيرة، تجذب الأطفال وتشكل خطراً على صحتهم. ففي حال ابتلاعها، قد تسبب اختناقًا مباشرًا أو تؤدي إلى مضاعفات خطيرة في الجهاز الهضمي، مثل التصاق الأمعاء، ونقص التروية الدموية، وحتى الوفاة.

أكد الشوا أن خطورة هذه الكرات تكمن في أن أعراض ابتلاعها قد تكون غير واضحة أو تتشابه مع آلام البطن الشائعة. وهذا يؤخر طلب المشورة الطبية، مما يزيد من فرص حدوث مضاعفات خطيرة.

أوضح الشوا أن علاج ابتلاع الكرات المغناطيسية يعتمد على تحديد موقعها وعددها من خلال التصوير الشعاعي. وقد يتطلب الأمر مراقبة سريرية، أو إزالة الكرات بالتنظير الهضمي أو الجراحة.

ونصح الشوا الأهالي بعدم شراء هذه الكرات، أو حفظها بعيدًا عن متناول الأطفال في حال استخدامها من قبل البالغين.

كما شدد على أهمية نشر الوعي المجتمعي حول مخاطر هذه الكرات من خلال وسائل الإعلام والمدارس ووسائل التواصل الاجتماعي.