آخر تحديث: 22 / 7 / 2024م - 5:41 م

تحذير طبي: ذبح الأضحية أمام الأطفال.. سلوك عدواني وكوابيس مرعبة

جهات الإخبارية

حذرت مدينة الملك سعود الطبية من الآثار السلبية المحتملة لذبح الأضاحي أمام الأطفال، مشيرة إلى أن ذلك قد يتسبب في اضطرابات نفسية وسلوكية لديهم.

وأكدت المدينة الطبية على أهمية هذه العادة الدينية والمجتمعية الراسخة في الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، إلا أنها شددت على ضرورة تهيئة الأطفال نفسيًا قبل مشاهدة عملية الذبح.

وأوصت المدينة الطبية باختصار مشاهدة عملية الذبح للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 9 سنوات، حيث يكون لديهم وعي أكبر بالهدف من الذبح، وتجنب تعريض الأطفال الأصغر سنًا لهذا المشهد الذي قد يعتبرونه عدوانيًا ومرعبًا.

وشددت ”سعود الطبية“ على أهمية التمهيد النفسي للأطفال قبل مشاهدة الذبح، من خلال مخاطبتهم بعبارات مناسبة لشرح الغرض من هذه العادة وتخفيف حدة المشهد عليهم.

وأوضحت المدينة الطبية أن الأعراض المحتملة التي قد تظهر على الأطفال نتيجة مشاهدة الذبح تشمل:

- سرعة ضربات القلب.

- انهيار عصبي وتوتر.

- انعزال عن الآخرين.

- ميل إلى العنف.

- كوابيس ليلية.

- رفض تناول الطعام، وخاصة اللحوم.

ودعت ”سعود الطبية“ الأهالي إلى أخذ هذه التحذيرات بعين الاعتبار والحرص على حماية أطفالهم من الآثار السلبية المحتملة لمشاهدة ذبح الأضاحي.