آخر تحديث: 14 / 6 / 2024م - 5:02 م

عالم الذئاب

سوزان آل حمود *

يُعتبر عالم الذئاب والافتراس الإنساني مصطلحًا يُستخدم لوصف الديناميكيات الاجتماعية والعلاقات المعقدة في بيئة العمل. في هذا السياق، تتعدد المحاور التي يمكن استكشافها، ومنها:

أولًا، العلاقات الإنسانية مهمة في العمل. يعد التفاعل والتعاون السلس بين الموظفين أمرًا حاسمًا لنجاح أي منظمة. عندما يكون هناك تواصل فعّال واحترام متبادل، يمكن تحقيق الأهداف بشكل أفضل وتعزيز الروح الجماعية.

ثانيًا، الغيرة من بعض الموظفين لبعضهم تدفعهم إلى إيذاء بعضهم وعمل مكائد وافخاخ هجومية.

يمكن أن تكون الغيرة نتيجة للتنافس على الوظائف أو الإنجازات أو الترقيات. أو لمجرد وهم نفسي وضعف الوازع الديني ومع ذلك، يجب على الأفراد أن يتعاملوا مع تلك الغيرة بشكل صحيح، حيث يتم توجيهها نحو التحسين الذاتي والتعاون بدلاً من الإيذاء والتأثير السلبي على الآخرين.

ثالثًا، عندما ينكشف القناع المزيف أمام الآخرين، يتسترون بالطيبة.

قد يتبنى بعض الأشخاص سلوكًا اصطناعيًا، أو يتظاهرون باللطف والاهتمام لكسب التأييد والمصلحة الشخصية. ومع ذلك، فإنه في المدى البعيد، يتم فضح مثل هذه السلوكيات ويتلاشى القناع المزيف.

رابعًا، الطيبة ليست ستارًا لأن الناس ليسوا أغبياء.

يمكن أن يكون لدى الأفراد قدرة قوية على اكتشاف النوايا الحقيقية والتصرفات المزيفة. إن الصدق والنزاهة في التعامل مع الآخرين يبني الثقة ويعزز العلاقات المستدامة.

خامسًا، التنافس الشريف محبب لأنه يؤدي للتطور والإبداع.

يمكن أن يكون التنافس الصحي محفزًا للتحسين والتطوير الشخصي في المجال العملي. عندما يكون هناك تحدي ومنافسة بناءة بين الموظفين، يتحفزون لتقديم أفضل ما لديهم وتحقيق النجاح. وهذا يمكن أن يؤدي إلى تطوير مهارات جديدة وابتكار أفكار جديدة لصالح المنظمة.

سادسًا، الحسد والحقد مرض.

يعد الحسد والحقد من السلوكيات السلبية التي تؤثر سلبًا على الأفراد والبيئة العملية. عندما يشعر شخصٌ ما بالحسد تجاه نجاح زميله، قد يتبع سلوكًا سلبيًا للإضرار به أو تقويض جهوده. يجب على الأفراد أن يتعاملوا مع الحسد والحقد بشكل صحيح، ويسعوا للنمو الشخصي وتعزيز الروح الإيجابية في محيط العمل.

أخيرًا، يكون مجال العمل مريحًا للنفس عندما يتوفر التنافس الشريف. عندما يتم تشجيع التعاون والمشاركة والاحترام في مكان العمل، عندما يكون هناك مدير كفء يرى كل الأمور بوضوح ويشيع بين الموظفين الحب والولاء عندئذ يمكن للأفراد أن يشعروا بالارتياح والثقة في بيئتهم المهنية. كما يمكن للتنافس الشريف أن يكون محفزًا للنمو الشخصي والمهني، ويساهم في تطوير المؤسسة بأكملها.

باختصار، عالم الذئاب والافتراس الإنساني في مكان العمل يعكس تفاعلات معقدة بين الأفراد. يتطلب إحداث تغيير إيجابي، تعاونًا فعّالًا واحترامًا متبادلًا. يجب أن يكون التنافس بناءً والحسد والحقد مرفوضين. عندما يتوفر مجال عمل مريح للنفس، ويتم تشجيع التنافس الشريف، يمكن للأفراد أن يحققوا التطور والنجاح بشكل مستدام.