آخر تحديث: 21 / 4 / 2024م - 3:02 م

الدكتور الطلالوة يحدد أعراض وآثار نقص «الثايامين».. خطر يهدد صحتك

جهات الإخبارية

قال الدكتور وسيم بدر الطلالوة محكم العلماء المقيمين في المملكة إن ”الثيامين“ أو فيتامين ب 1 هو فيتامين أساسي قابل للذوبان في الماء، وهو عنصر مهم لطاقة ”الميتوكوندريا“، لأنه عامل مساعد حاسم ومحدد لمعدل الإنزيمات المتعددة المشاركة في هذه العملية، بما في ذلك تلك الموجودة عند نقاط الدخول وعند المنعطفات الحرجة لمسارات الجلوكوز والأحماض الدهنية والأحماض الأمينية.

وأوضح أن عمر الثابامين بالجسم قصير للغاية، وسعة تخزين محدودة، وبالتالي يكون الإنسان عرضة للتدهور والاستنفاد بواسطة عدد من المنتجات التي تجسد الحياة الحديثة، بما في ذلك المواد الكيميائية البيئية والصيدلانية.

وأضاف: تبلغ الكمية الموصى بها يومياً للثيامين 1,1-1,2 ملغ للإناث والذكور البالغين، على التوالي، مع اتباع نظام غذائي متوسط، حتى لو كان فقيرًا، ليس من الصعب تلبية هذا الشرط اليومي.

وأشار إلى ملاحظة نقص الثيامين القابل للقياس في العديد من مجموعات المرضى حيث تتراوح معدلات الإصابة من 20٪ إلى أكثر من 90٪، اعتمادًا على الدراسة وقد لا تكون كافية لتلبية متطلبات الحياة الحديثة.

وذكر أن الأعراض المبكرة لمرض نقص فيتامين ب 1 ”ثايامين“ هي حدوث تعب بالجسم، وتغيرات في المزاج مع ميل نحو التهيج المفرط وتقلب المزاج، وغالبًا ما يتم الإبلاغ عن الشعور بالغموض العقلي والنقصان الدقيق في الذاكرة، إلى جانب فقدان الشهية واضطرابات النوم و/أو اعراض الهضمي وخلل الحركة، محذرًا من تطور عدم تحمل الطعام والقيء مع تقدم النقص.

وبيّن أن الدراسات التجريبية تشير إلى احتمالية حدوث النقص الشديد في فايتامين الثايامين ”مرض البري بري“، ما يسبب اعتلال الدماغ، وتصنيف الأعراض حسب تأثر الأعضاء وقد يرتبط فشل القلب الناتج بمرض ”البري بري“.

وأكمل: ترتبط الاعتلالات العصبية المحيطية وآلام العضلات والضعف بمرض البري بري الجاف، ويرتبط الثالوث العصبي الكلاسيكي المتمثل في الارتباك العقلي والتشوهات العينية وترنح باعتلال الدماغ.

ولفت إلى أن أعراض متلازمة ”كورساكوف“، وهو امتداد أكثر خطورة لـ اعتلال الدماغ، تشمل التخفي والذهان وعجز كبير في الذاكرة، متابعًا: هناك عوامل خطر التقليدية، على سبيل المثال، سوء التغذية أو إدمان الكحول أو الاضطرابات أو الأمراض المعدية المعوية الشديدة.

وذكر أن هناك عوامل أخرى وهي التقدم بالعمر ومرض السكري ومنظم السكر قد اثبتت الدراسات ذلك بأنها مرتبطة بنقص فيتامين الثايامين، لذلك ينصح بمراقبة مستوى الفيتامين بمرض السكر المزمن لكي تتفادى مضاعفات مرض السكر.