آخر تحديث: 29 / 5 / 2024م - 9:01 ص

اللغات أكثر جهارةً في المناطق الاستوائية

عدنان أحمد الحاجي *

5 - ديسمبر-2023

المترجم: عدنان أحمد الحاجي

راجعه محمد خضر الشاخوري - طالب دكتوراة في اللسانيات - أصوات ولهجات - وعلوم اللغة الحاسوبية، جامعة أرزونا

المقالة رقم 05 لسنة 2024

Languages are louder in the tropics

5 December 2023

البيئة الطبيعية يمكن أن تؤثر في اللغات في مراحل تطورها عبر الزمن. وبما أننا محاطون بالهواء حين نتحدث ونسمع، فإن الخصائص الفيزيائية للهواء يمكن أن تؤثر في مدى سهولة إنتاج / إصدار الكلام [1]  وسماعه. ومن ناحية، يمثل الجفاف، الذي يأتي مع الهواء البارد، تحديًا لإنتاج الأصوات الحلقية المجوهرة، والتي تتميز باهتزاز الحبال الصوتية، ومن ناحية أخرى، يحد الهواء الدافيء من الأصوات المهموسة وذلك بامتصاص طاقتها عالية التردد [2] .

هكذا عوامل يمكن أن تحبذ صوتًا أعلى رنينًا ووضوحًا [جهارةً] في المناخات الأكثر دفئًا. تُعرف جهارة الصوت [3]  [القدرة على اصدار صوت رنين] بارتفاع أصوات الكلام، والتي تتأثر بانفتاح مجرى الصوت [4] . سعى كيبين ران Qibin Ran وزملاؤه إلى دراسة هذه العلاقة المقبولة من الناحية البديهية وذلك من خلال الاستفادة من قاعدة بيانات برنامج التقييم الآلي لمدى التشابه بين مفردات من لغات مختلفة لها نفس المعنى «ASJP» [5] ، والتي تحتوي على مفردات أساسية لـ 5293 لغة. وجد الباحثون أن اللغات التي لها مؤشرات جهارة صوت [6]  «MSI» عالية تتركز حول خط الاستواء والنصف الجنوبي من الكرة الأرضية.


توزيع مؤشرات جهارة الصوت MSIs لعائلات اللغات لـ 9,179 لغة مختلفة من قاعدة بيانات ASJP. لون النقاط يمثل مؤشرات جهارة الصوت MSI للغة، حيث تشير النقاط الحمراء إلى مؤشرات عالية وتشير النقاط الزرقاء إلى مؤشرات منخفضة. لون الخلفية سيمثل متوسط ​​درجة الحرارة السنوية.

اللغات في أوقيانوسيا لديها بعض مؤشرات جهارة الصوت العالية MSIs. ومع ذلك، هناك بعض الاستثناءات لهذا النمط الشائع. أظهرت أمريكا الوسطى والبر الرئيس لجنوب شرق آسيا MSI منخفضة على الرغم من كونها استوائية. بشكل عام، كان هناك علاقة طردية إيجابي بين بين جهارة الصوت العالية ومتوسط درجة الحرارة السنوية، حسب حساب متوسط عائلة اللغات «وهي اللغات المشتركة في أصولها [7] ]. ومع ذلك، عند النظر في العلاقات داخل عائلات اللغات، لم يجد الباحثون أي نمط صوتي واضح. وفقًا للمؤلفين، فإن حقيقة أن العلاقة بين درجة الحرارة والجهارة لا يمكن التنبؤ بها إلا على مستوى عائلة اللغات هي إشارة إلى أن تأثير درجة الحرارة في الصوت تتطور «تظهر» ببطء، وتشكل في أصوات اللغة فقط على فترات زمنية تمتد لقرون أو حتى آلاف السنين من تطور اللسانبات - وهي فترة أطول من متوسط عمر أحد اللغات. [المترجم: تطور اللسانبات هو تطبيق لنظرية التطور البيولوجي في دراسة اللغات [8] .

نشر البحث في مجلة وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم [9] .

مقطع فيديو بالعربي يشرح الصوتيات بشكل واضح:

مصادر من داخل وخارج النص

[1]  https://ar.wikipedia.org/wiki/إنتاج_الكلام

[2]  https://ar.wikipedia.org/wiki/تردد_الصوت

[3]  https://ar.wikipedia.org/wiki/جهارة

[4]  https://ar.wikipedia.org/wiki/مجرى_صوتي

[5]  https://encyclopedia.pub/entry/36094

[6]  ”التسلسل الهرمي للصوت يرجع إلى ترتيب أصوات الكلام من أعلى سعة amplitude إلى أدنى سعة. الصوائت [a، e، i، o، u] هي الأكثر جهارة. في حين الحروف المهموسة الانفجارية «على سبيل المثال p، t، k» هي الأقل جهارة.“ ترجمناه من نص ورد على هذا العنوان:

https://linguismstics.tumblr.com/post/16916697835/linguistics-sonority-hierarchy

[7]  https://www.sas.upenn.edu/language-evolution/what-is.html

[8]  https://academic.oup.com/pnasnexus/article/2/12/pgad384/7457938?login=false

المصدر الرئيس

https://www.eurekalert.org/news-releases/1009934